ولد حدمين يدعو لمعركة عابرة للحدود من أجل البيئة

الأخبار (نواكشوط) دعا الوزير الأول الموريتاني يحيى ولد حدمين إلى معركة جماعية عابرة للحدود من أجل البيئة، مضيفا أن العوامل التي تؤدي الى الاختلالات البيئية وما يلازمها من نتائج، هي عوامل كونية وتتطلب جهودا يتم التشاور والتنسيق في شانها، ليس على المستوى الإفريقي فحسب، وإنما على الصعيد العالمي.

 

وأشار ولد حدمين في خطاب له أمس بمناسبة اليوم الإفريقي للبيئة إلى أن موريتانيا تمكنت من تغطية 70 في المائة من معظم الاحتياجات الطاقوية الوطنية بالطاقة النظيفة، وهو ما يضع البلاد في هذا المجال في مقدمة البلدان الرائدة في شبه منطقة غرب افريقيا.

 

ولفت إلى أن قطاع البيئة بفضل تلك السياسات، يتمتع بإطار استراتيجي ومؤسسي وقانوني غني ومتكامل، يعتبر، الآن من بين الأكثر تطورا في المنطقة، وفق مقتضيات اتفاقيات متعددة الأطراف تم إقرارها في الدستور الموريتاني، وتجسيدها في استراتيجيات مندمجة ومخططات عملية، ستغطي، شيئا فشيئا، مؤسسات القطاع العمومي وشبه العمومي والقطاع الخاص.


الحركات الجهادية في مالي تندمج في جماعة واحدة

احتجاجات داعمة وأخرى مناهضة لتعديل الدستور أمام البرلمان