ولد غدة يتنازل عن قطعته الأرضية لورثة برلماني راحل

عضو مجلس الشيوخ الموريتاني محمد ولد غدهعضو مجلس الشيوخ الموريتاني محمد ولد غدهالأخبار (نواكشوط) – أعلن عضو مجلس الشيوخ الموريتاني محمد ولد غده عن تنازله عن القطعة الأرضية الممنوحة له من الحكومة، والتي وصلته رسالة منحها لصالح ورثة زميل سابق له في مجلس الشيوخ توفي في العام 2013.

 

وقال ولد غده في تدوينة على حسابه على فيسبوك إن سيسدد الاثنين القادم  للإدارة العامة للعقارات والأملاك العمومية مصاريف المنح البالغة ثلاثمائة ألف أوقية، مردفا أنه بعد سيتوجه إلى أحد الموثقين للتنازل عنها لورثة زميل سابق بالمجلس وافاه الأجل المحتوم سنة 2013 الماضية.

 

وأكد ولد غده أنه لا يرى "من المناسب الاحتفاظ بهذه الأرض التي وزعت متأخرة وقبل أيام معدودة من تصويت البرلمان بغرفتيه على تعديل دستوري بلا معنى".

 

وأكد ولد غده أن لديه معلومات عن لقاء لـ"رأس النظام محمد ولد عبد العزيز بالزملاء من شيوخ الأغلبية فرادى أو ثلاثى وربما معا"، مشيرا إلى أنهم "قد يتعرضون لبعض الإغراءات وبعض الابتزاز فكثيرا ما روي عن الرجل من بعض الثقات حين ينبهونه على اعتراض شخص ما أن يقوله (ذاك ألا بيه عزت يجبر شي)".

 

ودعا ولد غده زملاءه في مجلس الشيوخ إلى الانتباه لـ"هذا الظرف الحاسم من تاريخ البلد إلى أن المنح والمزايا في وجه هذا النوع من الاستحقاقات  لا تقارن بتحكيم الضمير والانتصار للكرامة".

 


الحركات الجهادية في مالي تندمج في جماعة واحدة

احتجاجات داعمة وأخرى مناهضة لتعديل الدستور أمام البرلمان