هسبريس: موريتانيا تخفض دعمها للانفصال الصحراوي

الأخبار (نواكشوط) ـ قالت صحيفة هسبريس المغربية إن موريتانيا خفضت دعمها لأطروحة الانفصال بالصحراء الغربية، معتبرة أن  دعم القضية الصحراوية انخفض إلى أنشطة برلمانية، غير مؤثرة على المستوى الرسمي.

 

وتحدثت الصحيفة عن تنسيق صداقة بين البرلمان الموريتاني وما اعتبرت أن البوليساريو تسميها برلمانها، قائله إن التنسيقية تتألفُ من مكتب يضمُّ ستة أعضاء وجمعية عامة يصلُ نوابها إلى اثنين وعشرين، لأجل تعزيز الدعم الموريتانِي للانفصاليِّين وأطروحتهم.

 

وقالت الصحيفة المغربية إن تأسيس مجموعة الصداقة البرلمانيَّة بين انفصاليِّين وموالِين لهم في البرلمان الموريتانِي، تأتي بمثابة مؤشر على انحسار الدائرة الداعم لأطروحة "الانفصال" في نواكشوط، فبعدما كان مسؤول جبهة البوليساريو في التنسيق مع المينورسُو، محمد خداد، قد استقبل بالقصر الرئاسي في نواكشوط، أبريل 2014، انخفض الدعم الموريتاني لأطروحة الانفصال.

 

واعتبرت الصحيفة أن العلاقات الموريتانيَّة المغربيَّة شهدت في الآونة الأخيرة، عودة للدفء، مقابل توتر جزائري موريتاني، إثر طرد نواكشوط ديبلوماسيًّا جزائريًّا قالت الصحيفة إنه سعى لتسميم علاقتها بالمغرب.

 


الحركات الجهادية في مالي تندمج في جماعة واحدة

احتجاجات داعمة وأخرى مناهضة لتعديل الدستور أمام البرلمان